مؤامرة الأخوان

img

 

 

مخطط لتقسيم المنطقة العربية

نشرت جريدة »نيويورك تايمز« الأميركية، نقلا عن مركز دراسات تابع لها، ما أسمته

خريطة جديدة للعالم العربي حيث يتم تقسيم خمس دول عربية الى  15 دويلة   

 

ويتعلق الأمر بكل من ليبيا وسورية والعراق واليمن والسعودية، مستثنية دولا أخرى مثل المغرب ومصر والسودان والإمارات والجزائر.

وتشبه هذه الخريطة اتفاقية »سايكس ـ بيكو« التي قسم بها الفرنسيون والبريطانيون العالم العربي

 في 1916إلى دويلات

 

وهذا المخطط ليس جديداً، فمنذ احتلال الكويت في عام 1990، ونحن نرى ونسمع بين حين وآخر مثل هذه التسريبات الأميركية التي تهدف إلى تمهيد الأجواء وتمزيق أوصال المنطقة العربية

 

ورغم أن اتفاقية »سايكس ـ بيكو« التي تم الاتفاق عليها خلال الحرب العالمية الأولى 1914-1918 تم تنفيذها على أيدي أكبر قوتين عسكريتين آنذاك، إلا أن الخريطة الجديدة التي قدمتها الصحيفة الأميركية تفترض أن العرب أنفسهم من سيشرف على التقسيم الذي سيكون نتاج »الربيع العربي« الذي أدخل دولاً عدة في حرب أهلية أو أزمات سياسية بسبب عدم الاتفاق حول حكامها الجدد وهشاشة مؤسساتهم المنتخبة، والذي قام به أبناء عرب منتمون الى الإخوان المسلمين تنفيذاً لمخطط اسرائيل لتفكيك الدول العربية لخدمة امتداد الكيان الصهيوني وتوسعه بإرادة أميركية

 

وقسمت الخريطة ليبيا إلى ثلاث دويلات، كانت تاريخيا مناطق خاضعة لسيطرة كل من الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وبريطانيا، وهذه الدويلات هي طرابلس في الشمال الغربي، وبنغازي في الشرق، وفزان في الجنوب، والتي تسكنها قبائل موالية للعقيد القذافي، على غرار قبيلة القذاذفة في سبها

 

أما سورية فقسمت إلى 3 دويلات هي الأخرى، دويلة علوية على الساحل بقيادة بشار الأسد، وأخرى سنّية في معظم المناطق الوسطى والجنوبية والشرقية، ودويلة كردية في الشمال مع الحدود مع تركيا متحدة مع إقليم كردستان في العراق، الذي قسم أيضا إلى دويلة سنية في الوسط والغرب، ودويلة شيعية في الجنوب

 

أما اليمن، فمرشح أن ينفصل مجددا إلى دويلتين: يمن جنوبي عاصمته عدن، ويمن شمالي عاصمته صنعاء. لكن الغريب أن السعودية التي تبدو أكثر الدول العربية استقرارا مرشحة، حسب نيويورك تايمز، للانشطار إلى خمس دويلات على أساس مذهبي وقبلي، منطقة يسودها المذهب الوهابي في الوسط حيث توجد العاصمة الرياض، وأخرى في المناطق المقدسة في مكة والمدينة وجدة، وثالثة في الشرق حيث ينتشر الشيعة، وهي منطقة غنية بالنفط، إلى جانب دويلة في الشمال لها امتداد قبلي مع عشائر عربية في الأردن والعراق، ودويلة في الجنوب

.

.

.

صورة لخريطة التقسيم الجديدة للمنطقة بالأتفاق مابين جماعة الأخوان وتوابعها  والأمريكان

00

خريطة المؤامرة 

وياغافلين لكم الله

المرجع والمصدر

http://www.alshahedkw.com/index.php?option=com_content&view=article&id=99330:-15&catid=478:01&Itemid=457

.

.

.

الكاتب سالم الدميمي

سالم الدميمي

كاتب وباحث – ناشط سياسي – مهتم بتقنية وتكنلوجيا المعلومات ( تصميم وبرمجيات )

مواضيع متعلقة

اترك رداً

*